2017-07-23 01:44:54pm

مركز النشاط الاجتماعي بمحاسن

التابع للجنة التنمية الاجتماعية الأهلية بالمبرز

عبدالله الربيعة

13 يوليو، 2017

0 تعليق
170 مشاهدة
الرحلات
أسبوع واحد

ختام الرحلة الصيفية إلى مكة المكرمة لعام ١٤٣٨هـ

اختتم مركز النشاط الاجتماعي بمحاسن التابع للجنة التنمية الاجتماعية الأهلية بالمبرز رحلته الصيفية إلى مكة المكرمة ضمن برنامج “أتعرف على بلدي” وأحد فعاليات “صيف محاسن” والتي قضى فيها ٦٦ عضوًا من أعضاء المركز ٨ أيام مليئة بالمتعة والفائدة وروح المحبة والإخاء من يوم الاثنين ٩ / ١٠ / ١٤٣٨ هـ وحتى الأربعاء ١٨ / ١٠ / ١٤٣٨ هـ بقيادة المشرف على المركز وعضو مجلس إدارة لجنة التنمية الاجتماعية الأهلية بالمبرز فضيلة الشيخ محمد بن سالم المقهوي وإداريي ومشرفي المركز، ويقيم المركز هذه الرحلة لاستغلال أوقات الشباب فيما يعود عليهم بالنفع وتعريفهم بمعالم المملكة، وأيضاً الاهتمام بالجانب التربوي والتنموي لأبناء الحي من خلال البرامج التربوية والمسابقات التي تقدم خلال الرحلة.
.
أقيمت خلال هذه الرحلة العديد من الزيارات ومنها زيارة معرض الحرمين الشريفين وكذلك مشروع الملك عبدالله بن عبدالعزيز لسقيا زمزم والمشاعر المقدسة ونادي الوحدة كأحد البرامج الرياضية المنفذة خلال الرحلة، وأحد أهم تلك الزيارات زيارة مقر جمعية هدية الحاج والمعتمر والذي أكد فيها مساعد المدير العام للبرامج والخدمات وموظفي إدارة العلاقات العامة بالجمعية عبد الرحمن السالمي الذي استقبل وفد المركز مع وفد مكتبة ابن باز الخيرية بالأحساء أن الزيارة تهدف إلى التعريف بجهود المملكة والاطلاع على برامج وخدمات الجمعية والجهود التي تقوم بها في خدمة ضيوف الرحمن ، والتعريف ببرامجها وخدماتها ومواقع تقديم الخدمات ، التي بلغت ٤٦ موقعاً إلى جانب استعراض المنتجات التي يتم تقديمها للحجاج والمعتمرين والزوار.
وفي تعليق للمشرف على المركز الشيخ محمد المقهوي عن هذه الزيارة: ” أتوجه باسم أعضاء الوفد بخالص التقدير لمجلس إدارة جمعية هدية الحاج والمعتمر الخيرية، والقائمين عليها لجهودهم في دفع مسيرة العمل الخيري قدماً إلى الأمام، حيث جسدت تلك الجهود وهذه الأعمال الجليلة مسيرة الارتقاء بخدمة قاصدي بيت الله الحرام، حتى أضحت الجمعية من أهم مؤسسات العمل الخيري في منطقة مكة المكرمة ”.
.
ومن الزيارات الميدانية زيارة مدينة الملك عبدالله الرياضية بجدة، وقد كان في استقبال وفد المركز المهندس إبراهيم القوبع مدير مدينة الملك عبدالله الرياضية والأستاذ محمد العيسى مدير الفعاليات بالمدينة الرياضية والذي قام بدوره بتعريف الوفد على مرافق المدينة مع أخذ جولة كاملة على تلك المرافق وأبرزها استاد الجوهرة والذي يعتبر أحدث منشأة رياضية في المملكة وأكثرها تطورًا، بالإضافة إلى صالة الألعاب المختلفة والتي تعتبر الأكبر على مستوى الشرق الأوسط.
وفي ختام تلك الزيارة قدم مشرف المركز الشيخ محمد المقهوي درعًا تذكاريًا للمهندس إبراهيم القوبع والأستاذ محمد العيسى مقدمًا شكره الجزيل لإدارة مدينة الملك عبدالله رحمه الله الرياضية على حسن استقبالهم لأعضاء المركز، ومثمنًا جهود حكومة المملكة أيدها الله على اهتمامها بالشباب والرياضة، وهذه المدينة التي دعا إلى إنشائها المغفور له بإذن الله الملك عبدالله بن عبدالعزيز خير شاهدٍ على اهتمام المملكة بالشباب.
.
كما قام فريق محاسن التطوعي المشارك في هذه الرحلة بالمشاركة في التطوع مع أعضاء مكتبة ابن باز الخيرية بجامع المقهوي في تنظيف صحن المطاف في المسجد الحرام مع عمال النظافة بالحرم المكي وتنظيف المصاحف وأعمدة وسجاد الحرم بالتعاون مع الرئاسة العامة لشؤون الحرمين الشريفين صباح الثلاثاء ١٧ / ١٠ / ١٤٣٨ هـ بمشاركة المشرف على المركز الشيخ محمد المقهوي، واستغرقت عملية التنظيف قرابة النصف ساعة استخدمت فيها آليات التنظيف والمساحات الجلدية وتم فيها تنظيف مقام إبراهيم وتطييب الكعبة المشرفة وساحات الصحن.
من جانبه فقد عبر المقهوي عن شكره لله أولاً على أن منّ الله عليهم بالمشاركة في هذا العمل الجليل، ثم قدم شكره للرئاسة العامة لشؤون الحرمين على إتاحة هذه الفرصة لشباب الأحساء وعلى رأسهم الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي معالي الشيخ الدكتور عبدالرحمن بن عبدالعزيز السديس حفظه الله والذي كان حريصًا ومهتمًا بتيسير جميع الأمور لوفد الأحساء، كما أكد أن هذه المشاركة تهدف إلى غرس القيم والفضائل في نفوس الشباب المشاركين وخاصة من جانب العناية بالمسجد الحرام وتقديس حرمته وتربيتهم على ذلك.
وقد لاقى هذا العمل تفاعلاً وحماسًا من الشباب المتطوعين فقد عبر الوليد الحربي أحد من قام بتنظيف صحن المطاف عن أن هذا العمل الجليل الذي قدمه هو وزملاؤه هي فرصة لا تقدر بثمن وشرف عظيم راجين من الله سبحانه وتعالى أن يتقبل منهم هذا العمل، كما أكد عبدالله الربيعة على أن خير ما يتطوع به الشاب هو العناية ببيوت الله عز وجل وأن هذه المشاركة تجسد اهتمام شباب هذا البلد المعطاء بالتسابق على ميادين الخير والعطاء وأهمها تعظيم المسجد الحرام والعناية به وفي بيوت الله كافة.
.
كما قام وفد المركز بزيارة إلى مقرأة الحرمين ومقر إدارة شؤون المصاحف والكتب بالمسجد الحرام في بادرة جميلة من الرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي وذلك لربط فئة الشباب بكتاب الله عز وجل ومعرفة كيفية استثمار الأوقات في العناية به تعلمًا وتعليمًا، وكذلك الاطلاع على ما وصلت إليه التقنية الحديثة في نشر هذا الكتاب العظيم على مستوى العالم.
وفي نهاية الزيارة قدم مدير إدارة شؤون المصاحف والكتب فضيلة الشيخ علي بن حامد النافعي الهدايا التذكارية للوفد، شاكرًا الله عز وجل ثم القيادة الرشيدة – حفظها الله – على حرصها لتقديم أرقى الخدمات لقاصدي الحرمين الشريفين وذلك بمتابعة معالي الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي الشيخ الدكتور عبدالرحمن بن عبدالعزيز السديس وإشراف معالي نائبه لشؤون المسجد الحرام الشيخ الدكتور محمد بن ناصر الخزيم.
.
وتعتبر هذه الرحلة أحد برامج “صيف محاسن” والذي يقدمه مركز النشاط الاجتماعي بمحاسن لأبناء الحي طيلة أيام الإجازة بفعاليات متعددة ترفيهية ورياضية وتربوية وتطوعية وغيرها، علمًا بأن المركز أبوابه مفتوحة طيلة أيام الإجازة للأطفال والشباب عدا يوم الجمعة.
.
.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *